دير القديس الأنبا توماس السائح

قيل عن الدير

قيل عن الدير اثناء زيارة قداسة البابا شنودة للدير فى 10/09/2009م

كلمة قداسة البابا شنودة الثالث عن الدير

الدير كان ارض صحراوية تحولت الى كل هذه المنشأت – فيه كنيسة كبيرة جداً أنا موصلتش لآخرها

وفيه كنائس آخرى للرهبان بعيدة عن الشعب خاصة بالرهبان ، وفيه مائدة كبيرة وفيه أيضاً بيوت للضيافة.

كلمة نيافة الأنبا متاؤس أسقف ورئيس دير السريان العامر

انا جيت كتير هنا ، وكنت ضمن لجنه أرسلها قداسة البابا ، ولما راى قداسة البابا هذا التعمير والانشاءات العظيمة دى – قدم الأوراق للمجمع واعترف به كدير عامر بالرهبان.

الدير جميل وطبعاً الدنيا واسعه ومعمول على أحدث طراز.

منطقة الرهبان بكنيستهم ، ومنطقة الزوار بكنيستهم ، وفيه مضايف ، ومنه مزارع.

حاجة جميلة جداً جداً جداً . يعنى على أحدث طراز ، ونتمنى أن يكون دير كبير قوى.

أحب اقول لكل الرهبان الموجودين فى الدير مبروك عليكم الدير ، ربنا يعوضكم ويثبتكم وتبقوا منارات فى البرارى.

والدير ينتفع له كل أبناء الكنيسة من الرحلات والخلوات واباء كهنة اللى بيجوا والناس اللى بيجوا وبيزوروا الدير.

وأحنا طبعاً فى الرهبنة أن كل الى يأتى الى الدير يطلع منتفع من شكل الراهب وكلام الراهب وسلوك الراهب . يعنى يبقى قدوة لكل من يراه وكل من يسمع منه كلمة.

كلمة نيافة الأنبا دانيال أسقف المعادى

أنا أول مرة أجى الدير هنا ، وماكنتش فاكر ان الدير بالجمال ده.

كنت اسمع عنه لكن ماتوقعتش أنه بالوسع ده وبالمبانى الفخمة دى.

نشكر الأنبا إبرآم وأبونا إبرآم وكل الأأباء الرهبان ، وكل الذين تعبوا فى هذا الدير.

وأحب أقول أن الدير مش التعمير والمبانى والمزارع – لكن الحياة الروحية للرهبان أهم من أى حاجة تانى ، لابد من الحياة الروحية للرهبان والتعمير فى الدير يمشوا بالتوازى مع بعضهم البعض.

كلمة نيافة الأنبا يؤانس (الاسقف العام وسكرتير البابا شنودة سابقاً)  أسقف أسيوط حالياً

حاجة تفرح 220 فدان.

أنا بقول الخطاطبة بقيت زى وادى النطرون ، يعنى الحقيقة الكنيسة جميلة – القلالى جميلة – ومبانى الخدمات.

يعنى حاجة مفرحة .

ربنا يبعتلوا اناس صالحين لكى ما يتمجد اسم الله فى هذا المكان.

انا ديما بقول حجر الأساس للدير اسم الله الذى يذكر ليل نهار هو ده حجر الأساس واسم الله الذى يذكر ليل نهار.

ربنا يعمر المكان بناس صالحين ويتمجد الله فيهم هو ده الذى يقدس المنطقة كلها.

كلمة نيافة الأنبا بيمن أسقف نقادة وقوص

الحقيقة دى أول زيارة لى لدير الأنبا توماس فى الخطاطبة ، وبصراحة أنا مبتهج ، والحقيقة كل اللى أقدر أقوله أنا فرحان جداً.